logo

logo

آثار إسلامية  ›  أبان بن رقية (مقام-)

ابان بن رقيه (مقام)

Abân bin Rukayyâ (Makâm-) - Abân bin Rouqayyâ (Maqâm-)


 أبان بن رقية (مقام -) يقع مقام أبان بن رقية في دمشق القديمة خارج السور، في المنطقة العقارية السويقة، في منتصف مقبرة باب الصغير الجنوبية غرب مقام عبد الله بن زين العابدين. من أضرحة آل البيت المشيّدة في أواخر العهد العثماني كما هو واضح في طرازه المعماري المشابه لأضرحة آل البيت في هذه الفترة. يضم المقام أبان بن رقية بنت رسول الله محمدr وابن الخليفة الراشدي عثمان بن عفانy، وهو تابعي ورع وصاحب "المغازي". توفي سنة 45هـ/665م. وقد أخطأ دي بوكارد De Boccard عندما ذكر أنه توفي في سنة 103هـ/4-723م في عهد الخليفة الأموي يزيد بن عبد الملك ودُفن في المدينة المنورة. يشابه البناء...   إقرأ المزيد



التصنيف : آثار إسلامية
رقم الصفحة ضمن المجلد : 13
مستقل


آخر أخبار الهيئة :

  • صدر المجلد الثالث من موسوعة العلوم والتقانات المزيد »
  • تهنئة من هيئة الموسوعة العربية للأستاذ الدكتور محمد ماهر قباقيبي المزيد »
  • تهنئة من هيئة الموسوعة العربية للأستاذ الدكتور محمود حمود المزيد »
  • حسم 50% على إصدارات الموسوعة العربية كافة خلال المعرض الذي ستقيمه بمناسبة حلول الذكرى /44/ لحرب تشرين التحريرية المزيد »
  • صور من الجناح الخاص بالموسوعة العربية في معرض الكتاب المزيد »
  • حسم 50% على إصدارات هيئة الموسوعة العربية كافة خلال معرض الكتاب العربي الذي سيقام بمكتبة الأسد من تاريخ 2/8/2017 لغاية 12/8/2017 المزيد »
  • بمناسبة اليوم العالمي للكتاب حسم 50% على كل مجلد من إصدارات هيئة الموسوعة العربية المزيد »
  • صدر المجلد الثاني من موسوعة العلوم والتقانات المزيد »
  • صدر المجلد الخامس عشر من الموسوعة الطبية وهو بعنوان الأمراض الحركية المزيد »
  • ترقبوا صدور المجلد الثالث من موسوعة الآثار في سورية المزيد »

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

» عدد الزوار حاليا : 10
» الكل : 1950633
» اليوم : 1215

آراق السلحدار (تربة-)

 آراق السّلحدار (تربة -) تقع تربة آراق السلحدار في مدينة دمشق عند بداية الطريق العام المؤدي إلى حي الميدان التحتاني، وقد أمر بإنشائها الأمير آراق السّلحدار نائب السلطنة المملوكية بمدينة صفد في فلسطين سنة 750هـ/1349م لتكون مكاناً يدفن فيه بعد موته الذي كان سنة 754هـ/1353م، وشهرت التربة باسم تربة وجامع سيدي صهيب الرومي المدفون في المدينة المنورة، وله مقام وجامع يحمل اسمه ملاصق للجهة الجنوبية للتربة، حيث تشكل التربة بواجهتها المميزة مع واجهة الجامع الملاصق والسبيل الملحق به مجموعة معمارية مميزة. الواجهة الشرقية الرئيسية لتربة آراق السلحدار يتم الدخول...

المزيد

تصفح موسوعة الآثار حسب المجلدات: